أحدث الموضوعات

قرار صادم ضد شركة هواواي من طرف امريكا


قرار صادم ضد شركة هواواي من طرف امريكا

قررت شركة جوجل العملاقة منع الصينية هواوي من الوصول إلى نظام التشغيل أندرويد للهواتف المستقبلية وذلك يوم الأحد الماضي.ليشكل هذا الامر  ضربة وصدمة قوية  للعملاق الصيني الذي تم تصميم جميع أجهزته الذكية للعمل مع تكنولوجيا أندرويد.

وتستمر حرب الرئيس الأمريكي  ترامب ضد الشركة الصينية هواوي. لكن هذه المرة من جهة شركة جوجل. حيث أكدت الشركة العملاقة للانترنت ، الأحد 19 مايو ، أن الشركة المصنعة الطموحة الصينية لم تعد قادرة على الوصول إلى نظام التشغيل أندرويد لاجهزتها الذكية.

وقد جاءت هذه الخطوة بعد بضعت أيام فقط من صدور  قرار الحكومة الأمريكية بحظر مجموعات الاتصالات الأمريكية من التعامل مع شركات أجنبية تشكل خطرا و تهديدا على اقتصاد الولايات المتحدة الامريكية مثل شركة Huawei.

بالنسبة إلى ألاسئلة الكثيرة التي تجول في اذهان مستخدمي جوال Huawei الذكية.فان الشركة تؤكد لكل مستخدمي هواتفها أن هواوي تلتزم بجميع متطلبات الحكومة الأمريكية ، وستظل الخدمات الاعتيادية من شركة جوجل مثل Google Play والأمن من Google Play Protect تعمل على الهواتف الحالية لهواوي .

فقط أجهزة هواوي الذكية المستقبلية

قالت شركة جوجل إن هذا الخلاف في العلاقات التجارية لن يؤثر إلا على الهواتف المستقبلية التي تصنعها الالكترونيات العملاقة الصينية. ومع ذلك ،في حين يمكم ان تستمر Huawei في استخدام الإصدار المفتوح المصدر من أندرويد ، ولكنها لن تكون قادرة على تزويد أجهزتها المستقبلية بتطبيقات Google الشائعة للغاية مثل Gmail أو خرائط Google أو YouTube (تتطلب تثبيتاتها ترخيصًا منحته المجموعة الأمريكية) .

إنها ضربة لشركة Huawei. فقد كادت ان تصبح المجموعة الصينية الطموحة الشركة الأولى في العالم في مجال الهواتف الذكية في عام 2020 وقد تمكنت بالفعل من الصعود إلى المركز الثاني خلف شركة Samsung في الربع الأول من عام 2019. وقد تجاوزت شركة أبل ، في وقت مبكر من هذا العام ، ببيعها 59.1 مليون هاتف ذكي في جميع أنحاء العالم مقابل 52.2 مليون للعلامة التجارية أبل.

والأهم من ذلك أن الاجهزة الذكية أصبحت المصدر الاول و الرئيسي للدخل بالنسبة لصين العملاقة ، الذي يعد تاريخياً بمثابة شركة تصنيع للبنية التحتية للشبكات. في عام 2018 ، حققت مبيعات الهواتف 52 مليار دولار لشركة هواوي ، مقارنةً بمبلغ 43.8 مليار دولار لبقية أعمالها.



نظام التشغيل الجديد؟ قد يكون تأثير قرار جوجل غير شامل أي "محدود" وذلك  لأن هواوي تبيع أكثر من نصف أجهزتها الذكية في الصين ، حيث اصلا يحظر الوصول إلى العديد من  تطبيقات العملاق الأمريكي. ولكن هذا التوقف في العلاقات التجارية يعرض لخطر نمو هواوي في خارح الصين ، وخاصة في إفريقيا و أوروبا ، وهما سوقان مهمان بالنسبة  لادارة  Huawei كأولوية.


يبدو العملاق الصيني المستقبلي أكثر عرضة للخطر  معا انه  لم تبد أي تفاعل بعد مع هذا الإعلان المثير للجدل. لكن شركة Huawei كانت تستعد بالفعل لهذا القرار فقبل عدة سنوات تعمل هواوي على تطوير نظام التشغيل الخاص بها منذ عام 2012 ، منذ أن بدأت السلطات الأمريكية في التركيز على اتهاء  الروابط بين مجموعات الاتصالات الصينية والسلطة في بكين.

 حتى الآن ، رفضت شركة  Huawei  الكشف عن المزيد حول التقدم المحرز في هذا المشروع ، لكنه قد يغتنم الفرصة للإعلان عن وصول منافس جديد ضد  Android  و Apple iOS

ليست هناك تعليقات